مونديال قطر 2022

خيبة أمل عربية لخسارة وخروج السعودية

أصيب الشارع العربي بخيبة أمل كبيرة بخروج منتخب السعودية من دور المجموعات بعد الخسارة الثانية من المكسيك (2-0) في المباراة التي جمعتهما على استاد لوسيل لحساب الجولة الأخيرة من منافسات المحموعة الثالثة.

ورغم فوز المكسيك الذي رفع رصيده إلى 4 نقاط إلا أنه ودع المونديال برفقة السعودية، وذهبت البطاقة الثانية لمنتخب بولندا بفارق الأهداف رغم خسارته 2-0 من الأرجنتين الذي تصدر المحموعة برصيد 6 نقاط.

وظهرت أفضلية المكسيك منذ بداية المباراة في قوته الهجومية وغياب شخصية الفريق السعودي على غير المتوقع، لكن الشوط الأول انتهى سلبي النتيجة وبقي الأخضر على أمل خطف الفوز في الشوط الثاني.

المكسيك كان المبادر بالتسجيل مع بداية الشوط الثاني عن طريق هنري مارتن (47)، فيما عزز زميله لويس شافيز النتيجة بهدف ثاني (52)، لكن المكسيك واصل ضغطه لتسجبل مزيد من الأهداف من أجل التأهل للدور الثاني.

وفي وقت محاولات المكسيك لتسجيل الهدف الثالث من أجل التأهل، سجل سالم الدوسري هدف تقليص الفارق في الدقيقة (92)، لتنتهي المباراة بفوز المكسيك على السعودية (2-1).

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: