دولية

الإصابة تحرم لاعب جديد المشاركة في كأس العالم

أعلن آرثر ميلو، لاعب وسط ليفربول (المنافس في الدوري الإنجليزي) ومنتخب البرازيل لكرة القدم، غيابه عن بطولة كأس العالم 2022 المقررة في قطر خلال الفترة ما بين 20 نوفمبر/ تشرين الثاني و18 ديسمبر/ كانون الأول المقبلين.

وأعلن اللاعب البالغ من العمر 26 عامًا عبر موقع “إنستغرام” أن التعافي من الإصابة التي لحقت به في تدريبات ليفربول يوم الإثنين الماضي سيستغرق بعض الوقت.

وكتب ميلو: “للأسف وكما تعلمون، إصابة مؤسفة في فخذي اليسرى ستبعدني عن الملاعب لبعض الوقت، يأتي هذا في وقتٍ كنت فيه، وبعد مجهود كبير وكثير من العمل الشاق، مستعدًا لترسيخ مكانتي مع فريقي الجديد، وعازمًا على الكفاح من أجل حلمي باللعب في كأس العالم”.

ولعب ميلو 22 مباراة مع البرازيل، منذ أول ظهور له مع المنتخب 2018، ووصل إلى ليفربول على سبيل الإعارة قادمًا من يوفنتوس الإيطالي في نهاية الموسم الماضي.

وبدأ آرثر مسيرته مع غريميو البرازيلي، ومنه انتقل لبرشلونة الإسباني في يناير/ كانون الثاني 2018، وبقميص البلوغرانا، تُوِّج ميلو بلقبي الدوري الإسباني وكأس السوبر الإسبانية، وسجل 6 أهداف في 72 مباراة.

وانضم آرثر إلى يوفنتوس، وخاض خلال موسمين 63 مباراة، وسجل هدفًا وحيدًا بقميص البيانكونيري.

وينافس المنتخب البرازيلي في بطولة كأس العالم 2022، ضمن المجموعة السابعة، إلى جانب منتخبات صربيا والكاميرون وسويسرا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: