دولية

خبير تحكيمي يحلل هدف ريال مدريد الملغي وركلة جزاء جيرونا

شهدت المواجهة التي انتهت بالتعادل بهدف لمثله بين ريال مدريد وضيفه جيرونا، الأحد، على ملعب “سانتياغو بيرنابيو”، ضمن منافسات الأسبوع الـ(12) من الدوري الإسباني لكرة القدم، جدلاً بين الجماهير الرياضية، بسبب قرارات الحكم ماريو لوبيز.

وحول ركلة الجزاء التي حصل عليها جيرونا، قال الحكم الدولي السابق والخبير التحكيمي جمال الشريف: “في الدقيقة الـ77، كرة ثابتة مرفوعة من الجهة اليمنى إلى داخل منطقة الجزاء ارتقت إليها مجموعة من المدافعين والمهاجمين واللاعبين، وتابعت الكرة مسارها، لكن ماركو أسينسيو رفع يده اليسرى إلى الأمام والأعلى”.

وأردف: “لقد كان جسم ماركو أسينسيو أكبر بشكل غير طبيعي، حيث لم تكن وضعية لاعب ريال مدريد تتناسب مع الوضعية التنافسية، لأنه كان في وضعية الثبات (لم يكن بوضعية الحركة والارتقاء)، وبالتالي لمست الكرة الطرف الداخلي لساعده الأيسر وتحولت للصدر، واتجهت للساعد الأيمن المضموم للجسم، الذي حاول إبعاده”.

وواصل: “المخالفة حصلت باليد المرفوعة للأمام والأعلى، والوضعية التنافسية لا تعطي لماركو أسينسيو الفرصة لأن يرفع يده بهذا الشكل، لأنها شكلت حاجزاً أمام الكرة، والحكم لم يستطع أن يتخذ القرار رغم موقفه الصحيح، بسبب كثافة اللاعبين أمامه، إلا أنه بعد 55 ثانية تقريباً، اضطر الحكم لإيقاف اللعب، وذهب بطلب من حجرة الفار ليطلع بنفسه على الشاشة، وقراره باحتساب ركلة جزاء كان صحيحاً”.

وعن عدم احتساب هدف ريال مدريد في الشوط الثاني، أجاب الشريف: “ألغي هدف روديغرو في الدقيقة الـ88، وقرار الحكم كان صحيحاً، لأن حارس المرمى يعتبر مسيطراً على الكرة بيده عندما تكون الكرة بين يده وأي سطح آخر (على سبيل المثال الأرض)”.

وتابع الحكم الدولي السابق حديثه: “لا يستطيع اللاعب أن يلعب الكرة ولا تجوز منافسة الحارس عندما يسيطر على الكرة، وبالتالي قرار الحكم كان صحيحاً بعدم احتساب الهدف الذي سجله رودريغو، مهاجم ريال مدريد، في شباك فريق جيرونا”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: